لاسانا ينضم للجزيرة.. وروماريو ورونالدو في دورينا

لاسانا ينضم للجزيرة.. وروماريو ورونالدو في دورينا
| بواسطة : Wael Ahmad | بتاريخ 15 سبتمبر, 2017
أخر تحديث : الجمعة 15 سبتمبر 2017 - 9:38 صباحًا
‘);
} else {
$(‘#detailedBody’).after(‘

‘ + $(“#detailedAd”).html() + ‘

‘);
}
} catch (e) { }
}
});

مـواضـيـع مـقـتـرحـة

إعداد: علي نجم

غابت الصفقات الرنانة عن دوري الخليج العربي، وكان الجزيرة الأبرز في هذا المجال بسبب قوة أسماء تعاقداته الخمسة، في حين أن بعض الفرق الأخرى لم تكمل عقد أجانبها مثل شباب الأهلي والشارقة وعجمان.
وتفاوت حجم تغييرات اللاعبين الأجانب في الأندية، ما بين أندية سعت إلى تغيير 3 لاعبين، وأندية أخرى جاءت تغييراتها محدودة بلاعبين أو حتى لاعب واحد فقط.
وأبرم الجزيرة حامل اللقب صفقة عالمية، بعدما تعاقد مع الفرنسي لاسانا ديارا لاعب ريال مدريد ومارسيليا الفرنسي السابق، ليتولى المخضرم قيادة وسط الميدان في تشكيلة المدير الفني الهولندي تين كات.
لم يحتفظ «فخر أبوظبي» سوى بالمغربي مبارك بوصوفة الذي تألق مع الفريق الموسم الماضي، بينما تخلى عن خدمات البرازيلي الميدا الذي تحول إلى الظفرة، والكوري بارك المنتقل إلى الإمارات والبرازيلي رينالدو بيريرا الذي قرر اللعب مع النصر السعودي.
ونجح فخر العاصمة في كسب خدمات اللاعب الأوزبكي راشيدوف، كما تعاقد حامل اللقب مع البرازيلي روماريو داسيلفا «رومارينيو» الذي نجح في تسجيل أولى أهدافه مع الفريق في شباك الظفرة في الجولة الأولى من كأس الخليج العربي.
واللافت أن أسماء الثنائي البرازيلي الشهير روماريو ورونالدو متواجدة في دورينا عبر روماريو الجزيرة ورونالدو الوصل، على أمل أن يفيدا فريقهما كما فعل نجما«السامبا» من قبل.
وتمكن الوصل من الحفاظ على مثلث الرعب الهجومي المكون من الثلاثي البرازيلي فابيو ليما ورونالدو وكايو، وأبرم النادي صفقة واحدة آسيوية، حين جذب إلى تشكيلته اللاعب الأسترالي كاسيريس لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي، ليلعب في وسط الميدان، بدلاً من البرازيلي سيرجينيو.
وقرر المدير الفني لفريق العين الكرواتي زوران اتخاذ خطوة جريئة، حين قرر إعادة قيد البرازيلي دوجلاس في قائمة الفريق البنفسجي، رغم استبعاد اللاعب من صفوف الزعيم في الدور الثاني من الموسم الماضي، عقب الانتقادات التي تعرض لها بعد إضاعته لركلة جزاء في نهائي دوري أبطال آسيا.
ولم يحتفظ الفريق الذي خرج من مولد المسابقات بوفاض خالية، سوى باللاعب البرازيلي كايو لوكاس، بينما سجل البرازيلي دوجلاس.
ومن الملاعب اليونانية، اختار «الزعيم» أحد هدافي منتخب السويد ماركوس بيرج لاعب باناثينايكوس، كما تعاقد مع اللاعب الياباني شيوتاني لاعب هيروشيما، ليحل مكان الكوري لي ميونغ العائد إلى بلاده من أجل تأدية الخدمة الوطنية.
وأسهم قرار الدمج، والتغييرات التي طرأت بدمج فرق الشباب والأهلي ودبي بكيان واحد، إلى تغييرات واسعة طالت تشكيلة المدير الفني الروماني كوزمين، ولم يتبق من ثلاثي الأهلي السابق سوى المهاجم السنغالي ماكيتي ديوب الذي سيدافع عن ألوان الفريق الجديد، كما تعاقد النادي مع لاعب الشباب البرازيلي – المولدوفي لوفانور، بينما شارك الإيطالي توماس في أولى مباريات الفريق أمام الوحدة في كأس الخليج العربي، وتعاقد النادي قبل أيام مع البرازيلي لوان.
أما الشارقة، الذي دمج بدوره مع الشعب ليلعب الموسم الجديد تحت مسمى الشارقة، فقد استغنى عن المهاجم الفنزويلي ريفاس لصالح الهلال السعودي في صفقة أسهمت في تأمين عائد مالي كبير للكيان الجديد. وعمد المدرب البرتغالي بيسيرو الذي سيواصل المهمة على سدة الجهاز الفني إلى التعاقد مع المدافع الأسترالي العملاق رايان ماكغراو، كما استطاع النادي أن يضم اللاعب التشيلي الدولي سيزار رينايس بعقد لمدة 3 مواسم، وينتظر الشارقة حالياً لاعبين أجنبيين ليكمل قائمة محترفيه.
وعمد النصر الذي لم يتمكن من حجز مكان بين فرق المربع الذهبي، وتخلى عن مديره الفني السابق بيتريسكو بعد الخسارة أمام الوحدة في نهائي مسابقة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، ليتعاقد مع المدرب العالمي برانديلي إلى التمسك بثلاثة من عناصره الأجانب.
وحافظ العميد على تواجد اللبناني جوان العمري، إلى جانب البرازيلي فاندرلي ومعهما المغربي المتألق عبد العزيز برادة، وأجرى «العميد» صفقة واحدة، بضم البرازيلي مارسيلو سيرينو لاعب بارانيسي البرازيلي، أملاً في أن يكون دعامة إيجابية لتشكيلة الفريق الأزرق بدلاً من الفرنسي ايكوكو.
أما الوحدة الذي عاد إلى منصات التتويج في آخر موسمين تحت قيادة المدرب أغيري الذي حصد مع العنابي لقبي بطولة كأس الخليج العربي وكأس صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، فقد تخلى عن الساحر التشيلي فالديفيا، ليخطف خدمات النجم المغربي مراد باتنا الذي ساهم في بقاء فريق الإمارات في عالم الأضواء الموسم الفائت.
وحافظ الفريق العنابي على خدمات الكوري ريم والهداف الأرجنتيني تيغالي، إلى جانب النجم المجري دزودزاك.
وتمكن حتا الذي كسر مقولة الصاعد هابط الموسم الماضي، وأبلى البلاء الحسن بين الكبار، ليثبت موقعه في عالم الأضواء، فقد تخلى عن اثنين من أضلاع المربع الأجنبي في تشكيلته.
وتعاقد «الإعصار» مع البرازيلي فرناندو غابرييل، كما ضم السوري عمر الميداني ليحل مكان اللاعب الأسترالي ستانلي، وحافظ الفريق على تواجد الهداف روزا، ومكوك وسط الميدان الروماني روبوتان.
وقرر دبا الفجيرة، جذب المهاجم البرازيلي سياو لاعب فريق اتحاد كلباء إلى تشكيلته، ليخوض اللاعب البرازيلي غمار الدفاع عن الفريق الرابع في دوري الإمارات.
وسبق للنجم البرازيلي أن دافع عن ألوان الشباب والأهلي واتحاد كلباء، قبل أن ينتقل إلى صفوف النواخذة في رحلة يريد إثبات جدارته بها، بعدما لم يكتب له النجاح في ضمان بقاء كلباء مع الكبار.
كما تعاقد دبا مع المهاجم العملاق السنغالي ديالو، قادماً من الشعب؛ حيث سيلعب المهاجم مرة جديدة في عالم الأضواء، بعدما سبق له اللعب من قبل مع الإمارات قبل موسمين. أما الإمارات الذي لم يضمن الاستمرار في عالم الأضواء، إلا مع صافرة نهاية الموسم الماضي حين فاز على النصر، فقد احتفظ بخدمات الأرجنتيني ساشا من بين الرباعي السابق.
وتحول العراقي أحمد إبراهيم إلى الملاعب السعودية، لكن النادي اختار الكوري بارك لاعب الجزيرة السابق ليشغل مركز اللاعب الآسيوي في قائمة الصقور.
وواصل الفريق الأخضر الرهان على المدرسة المغربية، فتعاقد مع عبد العزيز معاوي ليحل بدلاً من مواطنه باتنا المنتقل إلى الوحدة. كما تعاقد الصقور مع اللاعب الأرجنتيني ليتو ليكمل رباعي الأجانب في تشكيلة المدرب التشيكي.
أما الظفرة، الذي لعب دور الحصان الأسود في الموسم الماضي، تحت قيادة المدير الفني السوري محمد قويض، فقد أجرى تغييرات طالت 50% من قائمة لاعبيه الأجانب. وحافظ الظفرة على تواجد الثنائي المغربي عصام العدوة وعادل هرماش للموسم الثالث على التوالي.
وفضل سفير منطقة الظفرة في عالم الأضواء في التعاقد مع لاعبين سبق لهما اللعب في دوري الخليج العربي من قبل، فتعاقد مع المهاجم العراقي مهند عبد الرحيم الذي لعب مرحلة الذهاب مع العميد الموسم الفائت، إلى جانب البرازيلي الميدا لاعب الجزيرة؛ حيث نال لقب المسابقة في الموسم الفائت، أملاً في أن يشكلا خير تعويض للثنائي المتميز في الموسم الماضي السوري عمر خريبين والسنغالي ديوب.

أوزبكي وايفواري

وعلى نفس الدرب، سار فريق عجمان الصاعد إلى عالم الأضواء، والعائد من أجل تثبيت موقعه في دوري الخليج العربي.
واستطاع «البرتقالي» أن يمدد عقد المهاجم الجناح البرازيلي اديلسون، بينما اختار توقيع عقد مع المخضرم الأوزبكي حيدروف لاعب فريق الشباب السابق، ومعه الايفواري بكاري كونيه لاعب اتحاد كلباء الهابط إلى المظاليم.
وينتظر عجمان الساعات القادمة للإعلان عن هوية اللاعب الأجنبي الرابع الذي سيدافع عن ألوان البرتقالي في الموسم القادم.

المصدر : دوري الخليج العربي

لاسانا ينضم للجزيرة.. وروماريو ورونالدو في دورينا

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة انبو الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.